الكشف عن المكالمة التى دارت بين السيسي ورئيس إيران وعلاقتها بغزة

الكشف عن المكالمة التى دارت بين السيسي ورئيس إيران وعلاقتها بغزة

في بيان صادر عن رئاسة جمهورية مصر العربية ، أعلنت الرئاسة المصرية،

أمس الاول السبت، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي قد تلقى اتصالا هاتفيا من نظيره الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي.

كما قالت الرئاسة في البيان ، إن رئيسي توجه بالتهنئة للسيسي على الفوز في الانتخابات الرئاسية الأخيرة،

وإعادة انتخابه رئيسا لمصر”، كما إن الرئيس المصري ثمن “هذه اللفتة المقدرة”.

الكشف عن المكالمة التى دارت بين السيسي ورئيس إيران وعلاقتها بغزة

وأضافت المتحدث الرسمي في بيان الرئاسة المنشور على الصفحة الرسمية لرئاسة الجمهورية عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:  ان الحديث بين الرئيسين ، تطرق أيضا إلى التباحث حول تطورات الأوضاع في قطاع غزة،

فضلا عن متابعة النقاش حول مسار تناول القضايا العالقة بين البلدين”.

الرئيس السيسي يجتمع مع الدكتور مصطفى مدبولي

اجتمع السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد معيط وزير المالية.
وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية المستشار أحمد فهمي أن الاجتماع تناول متابعة مؤشرات الأداء المالي للموازنة العامة، حيث استعرض السيد وزير المالية الجهود الجارية لتحقيق مستهدفات الموازنة، وخاصة الاستمرار في الحفاظ على الاستقرار المالي في ظل الأزمة العالمية الحالية، بالإضافة إلى العمل على زيادة المعروض من السلع والخدمات من خلال تحسين مناخ الاستثمار وتطوير البنية التحتية،

وتعزيز التنافسية والاستثمار في العنصر البشـرى من خلال زيادة الإنفاق على الصحة والتعليم،

إلى جانب تحسين الإنتاجية بهدف تحقيق معدلات نمو أعلى،

مع مواصلة الجهود المكثفة الرامية للحد من التضخم.

رفع كفاءة تنفيذ المشروعات

كما أوضح المتحدث الرسمي أن السيد الرئيس وجه في هذا الصدد بالاستمرار في تطوير الأداء ورفع كفاءة تنفيذ المشروعات بما يصب في تحسين مؤشرات الموازنة العامة وتخفيض العجز الكلي للموازنة، مع تكثيف العمل في مختلف المشروعات التنموية والخدمية ذات العائد المباشر على المواطنين، وكذلك مواصلة دعم برامج الحماية الاجتماعية، في ضوء وصول عدد المستفيدين من برنامج تكافل وكرامة إلى 22 مليون مواطن بواقع أكثر من 5 ملايين أسرة، في مختلف محافظات الجمهورية، أخذاً في الاعتبار أن الفوائد المتحققة من البرنامج لا تقتصر على توفير المعاش النقدي بل تمتد للعديد من الجوانب الاجتماعية الهامة، ومنها خفض نسبة الأمية بين المستفيدين. وقد شدد السيد الرئيس على أن الهدف الأساسي من جميع الجهود التي تقوم بها الدولة هو تحسين أحوال المواطنين ورفع مستوى معيشتهم،

وبناء دولة قادرة على توفير جودة حياة لائقة وكريمة، بشكل مستدام، لجميع مواطنيها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: تحذير: هذا المُحتوى محمي !!